أهمية القطاع

شهد قطاع الدواجن الهولندي تطوراً سريعاً في السنوات الـ 60 الماضية وينتمي الى واحدة من أكثر القطاعات التخصصية والمبتكرة في العالم.

ويتسم هذا القطاع بالتميز في معاملة الحيوان الودية والحلول المستدامة.

وتشكل صناعة الدواجن الهولندية جزءاً من قطاع الأغذية الزراعية. وتعتبر هولندا ثاني اكبر مصدر للمواد الزراعية في العالم. ويعد الابتكار والتعاون هي العناصر الأساسية في الحفاظ على مكانتنا الرائدة في العالم. نتيجة للعقلية التجارية التقليدية والخصائص المبتكرة، ويعتبر قطاع الدواجن الهولندي الأوفر حظا في السوق العالمي للأغذية.

سلامة الغذاء

تتولى صناعة الدواجن الهولندية زمام المبادرة في تطوير بيئة صديقه للحيوان ومزارع مستدامة وتقنيات إنتاج وتصنيع عصرية متطورة. وتوفر منتجات ومعدات متميزة ، فضلاً عن حلول نظام متكامل للمساهمة في سلامة الأغذية المستدامة على نطاق عالمي. ان العالم اليوم بحاجة إلى ابتكارات لتلبية الطلب المتزايد على منتجات ذات قيمة غذائية عالية وقضايا الأمن الغذائي من جهة القدرة على تحمل التكاليف وتوافرها. وبما أن متوسط إنتاج حيوانات المزارع لا يزال أقل من إمكاناتها بنسبة تتراوح بين 30 - 40٪، فان المزيد من الحلول الإنمائية لتحسين الانتاج والصحة ما زالت على رأس جدول الأعمال العالمي. وتمتلك صناعة الدواجن الهولندية المبتكرة الأجوبة، لهذا اليوم وغداً.

توبسيكتور للزراعة والأغذية

يركز المستهلكون بشكل متزايد على اللحوم التي تم تربيتها وذبحها بطريقة احترافية والتي يتم بيعها من خلال سلاسل محلات البيع بالتجزئة والمواد الغذائية. وأدى ذلك إلى تأثير كبير على قطاع الثروة الحيوانية وشركات التوريد. وتعتبر "توبسيكتور للزراعة والأغذية" TopsectorAgri&Food شراكة بين القطاعين العام والخاص وتقوم بتطوير فرص التصدير للشركات الهولندية، وتلقى الدعم من كبريات معاهد المعرفة الرائدة، وتساندها الحكومة الهولندية بالأدوات اللازمة. وتهدف سياسة Topsector لزيادة القيمة المضافة، والإنتاج أكثر بطريقة مستدامة عند استخدام مواد خام أقل.

النمو السريع للقطاع

يعتبر الدجاج والبيض من العناصر الهامة جداً في العديد من الوجبات الغذائية الهولندية. لذا فان تربية الدواجن هي من الأعمال التجارية الكبرى في هولندا وينتمي قطاع الدواجن الهولندية إلى شريحة القطاعات الكبرى عالمياً. ويمكن العثور على الشركات الرائدة في كل جزء من سلسلة تربية الدواجن ونحن نتصدر العالم من خلال معايير جودتنا. وتعد مختلف شركات الدواجن الهولندية لاعبين دوليين في المكان المناسب في أسواقها، وتلعب بالفعل دوراً هاماً في دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وكانت هولندا لعدة قرون بلداً زراعياً. وفي منتصف القرن العشرين، وتماشياً مع زيادة التصنيع، بدأ الإتجاه نحو التخصص في هولندا. ومع انطلاق قطاع الدجاج اللاحم في الستينات ولد بذلك قطاع جديد، والذي نما بسرعة خلال السنوات. وفي الستينات تم إنتاج حوالي 100.000 طن من لحم الفروج سنوياً في هولندا. وبسبب الابتكارات وكفاءة عمليات المعالجة والتصنيع وزيادة الإنتاج بسرعة يتم اليوم انتاج 750.000 طن من لحم الفروج سنوياً. ويتم تصدير حوالي ثلثي إنتاج هولندا من لحم الفروج إلى دول في جميع أنحاء العالم.

وشكل الارتفاع في إنتاج الدجاج اللاحم على مدى السنوات الماضية مؤشراً واضحاً بأن المستهلك يفضل لحوم الدواجن المنتجة بأسعار معقولة وصحية وصديقة للبيئة.